التجارة الإلكترونية في أزمة كورونا

التجارة الإلكترونية في أزمة كورونا

التجارة الإلكترونية في أزمة كورونا: أرقام وبيانات!

التجارة الإلكترونية في أزمة كورونا أحيانا نحتاج قليل من التوقف حتى نعيد حساباتنا! وذلك ما حدث معنا في التجارة الإلكترونية في أزمة كورونا! 

نعم لقد قررنا أن نتوقف حفاظا على أرواح الملايين، لكن هذا دفعنا كي نقيم أعمالنا وحجم التجارة ونقرأ كيف كان الأمر قبل كورونا، وكيف سيكون؟ 

ونحن هنا نريد أن نشاركك بعض المعلومات التي تثبت لك أن كورونا ساعدنا في رؤية فرص جديدة في الأسواق الإلكترونية! 

الناس والتجارة الإلكترونية في أزمة كورونا!

خلال أزمة كورونا، جلس الكثير في منازلهم، وكان الشراء عبر الانترنت، هو الطريقة الأفضل للكثير من الناس في الوطن العربي، فقد اكتشفنا أن نسبة البحث الإلكتروني عن خدمة أو منتج ما، قد زادت بنسبة ٨١ ٪ في العالم، وذلك بين الزبائن الذين تتراوح أعمارهم بين ١٦ – ٦٤ سنة.. 

وخلال أوقاتهم الطويلة في المنزل؛ زارت ٩٠٪ من هذه الفئة موقع من مواقع التجارة الإلكترونية ، ٤٧٪ منهم أشترى خدمة أو منتج واحد على الأقل، وذلك في الفترة من ١ يناير وحتى نهاية يوليو..

ولأن أغلبنا اليوم ملازم لهاتفه الذكي، فقد زاد معدل الشراء عبر الهواتف الذكية بنسبة ٥٢٪

هذه المعدلات بالطبع تعبر عن حجم الفرص الكببرة، التي تدفعك للتحرك نحو التجارة الإلكترونية، سواء على موقعك الإلكتروني أو عبر تطبيق هاتف ذكي. 

لكن استمر في القراءة لتعرف كيف زاد الأمر فقط في أزمة كورونا! 

 

امتلك تطبيق جوال لمتجرك الإلكتروني خلال 48 ساعة!

سبلينداب حل لا يمكن مقارنته لتطوير تطبيقك دون الحاجة إلى خبرة البرمجة أو حتى التصميم بيدك. فقط شارك معنا ما تريده!

امتلك تطبيق جوال لمتجرك الإلكتروني خلال 48 ساعة!
امتلك تطبيق جوال لمتجرك الإلكتروني خلال 48 ساعة!

 

هل تبحث فعلا عن طريقة سهلة لتطوير تطبيق هاتف لشركتك؟ جرب سبليندآب لتحصل عليه في 48 ساعة فقط!

 

كيف زاد الإقبال على التجارة الإلكترونية في الوطن العربي؟ 

زاد الإقبال على التجارة الإلكترونية في أزمة كورونا داخل البلدان التالية إلى:

  1. السعودية ٧٢٪ 
  2. الإمارات ٦٦٪
  3. مصر ٥٤٪

بينما زاد معدل الشراء عن طريق الهواتف الذكية:

  1. السعودية ٦٢٪
  2. الإمارات ٤٩٪
  3. مصر ٣٩٪

وهذا ينبهك كي تبدأ في تطوير تطبيق هاتف لتسهيل الأمر على عملائك! 

على جانب آخر؛ ارتفعت نسبة النمو في التجارة الإلكترونية، في ٢٠٢٠ إلى:

  1. الإمارات ٣٦٪
  2. مصر ٢١٪
  3. السعودية ٢٠٪

 

ووصل متوسط إنفاق المواطن من خلال التجارة الإلكترونية شهريا (بالدولار) إلى:

  1. الإمارات ١٣١٠ دولار
  2. السعودية ٦٠٢ دولار
  3. مصر ٣٠٤ دولار 

 

وهذا يعكس حجم ثقة الناس في الشراء والتسوق الإلكتروني. 

بالتالي زادت نسبة الشراء عن طريق كروت الائتمان، ووصلت إلى:

  1. الإمارات ٣٩٪
  2. السعودية ٣٥٪
  3. مصر ٢٧٪

 

دروس مستفادة للتجارة الإلكترونية فى ظل جائحة الكورونا

التجارة الإلكترونية، – التي تُعرَّف على نطاق واسع على أنها بيع السلع والخدمات عبر الإنترنت – ظهرت كركيزة أساسية في المعركة العالمية ضد COVID-19، حيث يساعد التسوق عبر الإنترنت من البقالة والطب عن بُعد ، على سبيل المثال ، في تجنب الاتصال الشخصي وتقليل مخاطر الإصابة بعدوى جديدة، تجعل محادثات الفيديو ومشاهدة الأفلام أون لاين والتعليم عبر الإنترنت فى حماية المستهدمين من مخاطر التقارب الجسدي، في الصين بعدد سكانها الهائل، لعبت شركات التجارة الإلكترونية دورًا رئيسيًا في الحفاظ على إمدادات سكان ووهان خلال فترة الإغلاق التي استمرت شهرين في وقت سابق من العام الماضى.

 

في الوقت نفسه ، يمكن أن تساعد التجارة الإلكترونية في الحفاظ على الوظائف أثناء الأزمات، بالنسبة للعديد من المطاعم التي اضطرت إلى الإغلاق خلال فترة التجميد الاقتصادي ، أصبحت خدمات التوصيل عبر الإنترنت شريان الحياة، كما استمر المعلمون والاستشاريون في العمل من خلال مؤتمرات الفيديو. في بعض الحالات ، تخلق التجارة الإلكترونية فرصًا اقتصادية جديدة، في الولايات المتحدة ، أعلنت أمازون أنها ستوظف 175.000 عامل جديد.

 

تعطي أنماط البحث عبر الإنترنت بالفعل مؤشرًا في الوقت الفعلي للدور الذي يلعبه الاقتصاد الرقمي في هذا الوباء، قفزت عمليات البحث حول العالم عن “التسوق عبر الإنترنت” و “توصيل الطعام” و “الطبيب عبر الإنترنت” مع الانتشار العالمي لفيروس الكورونا.

الدرس المستفاد من كل هذا، هو أن تطبيقات الجوال شريان للحياة للأعمال فى كل الظروف الاقتصادية، يمكنك الأن امتلاك تطبيق خلال 48 ساعة مع سبيلنداب.

 

لذا عليك أن تنظر – كصاحب أعمال- إلى التجارة الإلكترونية في أزمة كورونا وبعدها كحل واقعي، يُقربك من عملائك، خصوصا التجارة عبر الهواتف الذكية وتطبيقاتها

بالإضافة إلى أن تظل متفائلا، وتنظر للأزمات على أنها فرص! 

ابق آمنا.. ابق رابحا.. 

 

وللمزيد من المقالات والمعلومات تابعونا على :
Facebook
Twitter
Instagram
Pinterest
Linkedin

 

 

ومن خلال splendApp تستطيع الحصول على تطبيق إلكتروني متكامل مع موقعك الإلكتروني في خلال 48 ساعة فقط , للمزيد من التفاصيل تواصل معنا على : https://cutt.ly/ox0NT35

 

سبلينداب

امتلك تطبيق جوال لمتجرك الإلكتروني خلال 48 ساعة!

سبلينداب حل لا يمكن مقارنته لتطوير تطبيقك دون الحاجة إلى خبرة البرمجة أو حتى التصميم بيدك. فقط شارك معنا ما تريده!

امتلك تطبيق جوال لمتجرك الإلكتروني خلال 48 ساعة!
امتلك تطبيق جوال لمتجرك الإلكتروني خلال 48 ساعة!